عجوز تآكل جسدة من البرد والهوان..”حديث الصورة “

عجوز تآكل جسدة من البرد والهوان..”حديث الصورة “
15095624_820435841429442_4614357258873771765_n
شعب أونلاين |خاص _ حديث الصورة |

_تعليق _ محمد المياحى 

مرهقُ أنا مثلُ ليلِي الكَسولُ
أستندُ إلى صدرِ هذا الليل
أعصرُ الظلامَ بحثاً عن الفجرِ الضائع..
هروباً من الوحشةِ أنامُ على ذِراعَيك أيتها العتمة.
أدفنُ رأسي بينَ ثديَيك السائلين قمراً وبرداً..
أفتشُ عن منفاى في حلمتيك..
أيها الليلُ أرتخي قليلاً، ادنُو مني لأرضَعك
أنا مِثلُك يا ليلُ جائعُ ولا كوزاً من اللبن هنا ولا مُرضِعة..!

من الاعماقِ صرختُ اليك أيُها الربَ ..
الرأفةُ بنا، ترقّق ايها الليل العنيف بثلجك..
هناك من لا ملاذَ له سوى الرصيفِ.
من لا يملكُ لحاف يكفي لمنازلةِ البردِ، من لا مخبَأ له سوى لطفَ الصقيعِ ورعشة ركبتية رداً على سياط الريح ..

الصورة لعجوز تآكل جسدة من البرد والهوان..