البنك المركزي اليمني يستعد لإستقبال تعزيز مالي ضخم يقضي على أزمة السيولة

البنك المركزي اليمني يستعد لإستقبال تعزيز مالي ضخم يقضي على أزمة السيولة
عملة يمنية في البنك
شعب أونلاين |صحف |

يستعد البنك المركزي اليمني خلال الأيام القليلة القادمة استقبال التعزيز المالي والذي سيفضي إلى معالجة أزمة السيولة النقدية بالمحافظات اليمنية التي تخضع لشرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي. وقال المهندس كمال جعفر نائب مدير البنك المركزي ؛ : ” إن الصفقة الضخمة من الأموال ستصل من روسيا إلى عدن قريباً والتي تقدر بـ400مليار ريال يمني والتي بدورها سيوجه البنك المركزي بعدن توزيع الأموال للمحافظات”.

ونقل موقع “عدن أونلاين” عن جعفر قوله ؛ : ” أن البنك المركزي كان على وعد من قبل الحكومة أن يُرفد بهذا المبلغ وخاصة بعد صدور القرار الجمهوري والخاص بنقل البنك المركزي بتاريخ 18/8 من هذا العام حسب المادة “119” لعام 2016م”. هذا ولم يؤكد البنك المركزي من أن هذه الأموال هي تلك التي طلب الحوثيون طباعتها أم هي من طلب الحكومة الشرعية إلا أنه أبدى ارتياحه من هذه الكمية الضخمة من الأموال والتي بدورها ستقضي على العجز.

وسبق للرئيس هادي بمنتصف شهر سبتمبر من العام الجاري أن أصدر قراراً يقضي بنقل البنك المركزي إلى عدن بعد انتهاك الحوثيين لشرط حيادة البنك ونهب الاحتياطي وتسخيره لعملياتهم الحربية ضد المدنيين.