التخطي إلى المحتوى
بيل وراموس يعودان في مباراة ريال مدريد و الافيس اليوم

يدخل فريق ريال مدريد مباراته اليوم أمام ألافيس في الجولة الثامنة من بطولة الدوري الإسباني (الليغا) بعد تحقيقه لأسوأ سجل تهديفي له منذ 11 عاما وذلك بعد خوضه 319 دقيقة بدون تسجيل أية أهداف، ووسط رهان مدربه جولين لوبيتيغي على إجراء بعض التغييرات في تشكيل الفريق وإيجاد بعض الحلول سواء بعودة المهاجم الويلزي غاريث بايل أو الاعتماد على قدرات اللاعب الشاب ماريانو دياز.

وسيلعب الفريق الملكي المباراة بهدف إنهاء سلسلة نتائجه السلبية وذلك بعد فشله في تحقيق الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة، وتلقيه لهزيمتين قاسيتين في اثنتين منها.

واستعاد لوبيتيجي اثنين من أهم لاعبيه قبل خوض هذا اللقاء وهما سرجيو راموس مدافع الفريق وقائده، وغاريث بايل في الهجوم.

وعاد راموس بعد انتهاء الراحة السلبية التي حصل عليها قبل مباراة دوري أبطال أوروبا أمام سسكا موسكو الروسي (0-1)، وذلك لتجنب الرحلة الطويلة لمدينة موسكو وأيضا لكونه اللاعب الوحيد بالفريق الذي خاض جميع مباريات الميرينغي.

بينما يعود الويلزي بعد إنذار خاطيء بوجود إصابة في العضلة الضامة وذلك بعد تغييره بين شوطي مباراة الديربي أمام أتلتيكو مدريد لشعوره بآلام، ولكن بعد خضوعه للفحص الطبي تبين عدم إصابته بأية إصابات عضلية.
ومن المتوقع أن تكون أولى تغييرات لوبيتيغي هي الدفع بتيبو كورتوا في حراسة المرمى، بالإضافة إلى أن غياب الظهير الأيمن داني كارفاخال -الذي يعاني من إصابة عضلية- سيمنح الفرصة للاعب الشاب ألفارو أودريوزولا لخوض مباراته الثانية مع الفريق.