التخطي إلى المحتوى


 

مارب برس


 

أمهل تنظيم القاعدة في اليمن، اليوم الخميس، واشنطن ثلاثة أيام لتنفيذ مطالبه، مهدداً بإعدام الصحافي الأميركي “لوك سومر” المحتجز لديه منذ أكثر من عام.
وأوضح تنظيم القاعدة، في بيان مصور قرأه أحد قيادات التنظيم (لم يعرّف عن نفسه) بثه على صفحته بموقع “تويتر”، اليوم الخميس، “نمهل واشنطن ثلاثة أيام لتنفيذ مطالبنا التي يعلمونها جيداً (لم يحددها) وإلا فإن الرهينة الأميركي سيلاقي مصيره المحتوم”.

وظهر في الفيديو المصور الصحافي الأميركي المحتجز وهو يناشد بضرورة مساعدته لإخراجه من الاحتجاز.

وقال سومر:” لقد مر علي أكثر من عام على اختطافي في صنعاء…أنا أبحث عن أية مساعدة لإخراجي من هذا الوضع…بلا شك إن حياتي في خطر”.

وأضاف”أنا جالس هنا وأسأل…لو كان هناك أي شيء يمكن فعله رجاء إفعلوه الآن”