التخطي إلى المحتوى
وزيرة الصحة المصرية هالة زايد تكشف سبب انتشار فيروس كورونا في اوروبا وتقدم هذه النصائح

كشفت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان في دولة مصر ان بلادها لديها 110 مصابين بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″،  لافتة إلى أن 85% من الحالات المصابة بالفيروس في العالم تنتهي بسبب قوة جهاز المناعة.

وقالت هالة زايد خلال مداخلة هاتفية مع برنامج تلفزيوني، مساء السبت أن 90% من الإصابات في مصر، جاءت نتيجة المخالطة بالمصابين، مؤكدة أن قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي بتعطيل الدراسة من أجل حماية الشعب المصري.

ونصحت الوزيرة المصرية المواطنين بالالتزام بإجراءات بسيطة للغاية أولها النظافة الشخصية وغسل اليدين وعدم التواجد في تجمعات أو أماكن مغلقة بها عدد كبير من المواطنين، لافتة إلى أن فيروس كورونا انتشر في أوروبا لأنها قارة تتسم بالشيخوخة.

وتابعت وزيرة الصحة والسكان أنه يتم إجراء تقييم دوري بشأن فيروس كورونا، بناء عليه يتخذ الإجراءات الاحترازية اللازمة، معلقة: “العامل الأهم في مواجهة المرض هو المواطن نفسه”.

وأضافت هالة زايد: “لا توجد أنظمة صحية في العالم تستوعب علاج المواطنين مهما كانت قدرة هذه الدول ويجب على كل المواطنين أن يلتزموا بالتعليمات التي تصدرها وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية ونأخذها بمأخذ الجد وننفذها بدقة”.

وناشدت المواطنين بضرورة إيجاد تهوية مناسبة في الأماكن المغلقة والعمل، والاهتمام بكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، وتقليل المخالطة بهم، والنظافة الشخصية، وتفادي التجمعات، مشيرة إلى أنه يجب أن يتخذ المصريون الموضوع بشكل جادي وهو أمر بسيط ويمكن تفاديه.