التخطي إلى المحتوى
حظك أن يغور الماء في كفيك محتجبا

أرى فيك الجراح تغور لا تبرأ ..11695946_848816265186859_4083522274806777766_n
أراك تسطر الماضي
وتغفل بعض أجزاء الرواية
عابثا بالمتن
تقتاد النهاية قبل ان تبدأ
ءأنت تحن للماضي
وللماضين في ماضيك
هل عادت بك الأحزان نحو طقوسك الأولى
هل انتكست بك الحمى
وهل أردتك في الأسوأ
بلى ..أقررت بالماضي
وكل فصوله السوداء من عينيك الحظها
وحظك أن يغور الماء في كفيك محتجبا
وحظك بعد أن تضمأ… !